1402-2014

الفيلم الوثائقي القصير والرائع KONY 2012 - تحميل ومشاهدة مباشرة

يحكي قصة حياة جوزيف كوني قائد العصابات الأوغندي

تاريخ الإضافة : الجمعة 14 02 2014 - 04:15 مساءً اخر تحديث : الجمعة 14 02 2014 - 04:47 مساءً
1,960
الفيلم الوثائقي القصير والرائع KONY 2012 - تحميل ومشاهدة مباشرة
هو فيلم تم أنتاجة في شهر مارس وأشتهر وذيع سيطه في العالم بسرعة البرق وأدهش كل من شاهده رغم ان مدته لم تتعدي الثلاثين دقيقة ، والفيلم يعتبر من الافلام الوثائقية وهو يروي قصة حياة جوزيف كوني قائد العصابات الأوغندي وقائد “جيش الدفاع عن الرب” وهي جماعة متشددة متورطه بأحداث عنف لتأسيس حكومه دينيه في أوغندا . وتعتبر جماعة جيش الرب الاوغندي من أكبر الجماعات المسلحه في اوغندا والتي تعتنق ايديولوجيا مسيحية متطرفه ، يعرفهم المدنيون الاوغنديون بالأعمال الوحشية المرتكبه مثل : القتل , التشويه , الاغتصاب وحتى أكل لحوم البشر . قام جيش الرب المؤسس من قبل كوني بأختطاف 66 الف طفل و أجبارهم على القيام بأعمال عنف وقام بتهجير ما يقارب 2 مليون انسان منذ بدايه التمرد عام 1986. وكانت الغايه من أنتاج هذا الفيلم الوثائقي هو جلب انتباه الناس وخصوصاً الأمريكيين حتى لا توقف الولايات المتحده الأمريكية عن دعمها للجيش الاوغندي في محاولاته لألقاء القبض على كوني بما ارتكبة من جرائم خلال تلك الفترة المده الكبيره.
Kony 2012 (officially KONY 2012 or Kony2012) is a short film produced by Invisible Children, Inc. (authors of Invisible Children). It was released on March 5, 2012. The film's purpose was to promote the charity's "Stop Kony" movement to make African cult and militia leader, indicted war criminal and the International Criminal Court fugitive Joseph Kony globally known in order to have him arrested by the end of 2012, when the campaign expired. The film spread virally. As of October 17, 2012, the film had over 97 million views on video-sharing website YouTube, and over 21.9 thousand "likes" on Vimeo, with other views on a central "Kony 2012" website operated by Invisible Children. The intense exposure of the video caused the "Kony 2012" website to crash shortly after it began gaining widespread popularity. A poll suggested that more than half of young adult Americans heard about Kony 2012 in the days following the video's release. It was included among the top international events of 2012 by PBS and called the most viral video ever by TIME.

The campaign resulted in a resolution by the United States Senate and contributed to the decision to send troops by the African Union. The film also called for an April 20 world wide canvassing campaign, called "Cover the Night". However, in the wake of controversy regarding the project's legitimacy, as well as publicized accounts of the film's director Jason Russell's psychological instability,[16] interest in the movement largely waned. On April 5, 2012, Invisible Children released a follow-up video, titled Kony 2012: Part II – Beyond Famous, which failed to repeat the success of the original.
الفيلم,الوثائقي,KONY,جوزيف,كوني,الأوغندي,العصابات
شاركنا، .. ما رأيك في هذا الموضوع ؟
التبليغ عن خطأ
التعليقات
لطرح اي استفسار او مشكلة يمكنك اضافتها باحد قنوات الدعم الفني .. اضغط هنا